page.php?8

ها علاش مهنيو الدواجن يقررون مقاضاة العثماني

حذرت الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب، من العواقب الوخيمة التي تسبب بها إضراب أرباب الشاحنات الذي بدأ الأسبوع الماضي، معلنة عزمها رفع دعوى قضائية ضد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وذلك على خلفية الخسائر التي تكبدها قطاع الدواجن بعد الإضراب.
وذكرت الفيدرالية، في بلاغ لها، أن تداعيات الإضراب الذي يعرفه قطاع النقل تؤثر بشكل فظيع على قطاع الدواجن، بحيث أن انقطاع تزويد الضيعات بالأعلاف يضاعف بنسبة كبيرة نفوق الدواجن. بسبب ذلك، يغرق مربو الدواجن في أزمة مالية غير مسبوقة.
وأضافت الفيدرالية، أنه منذ انطلاق هذا الإضراب، عملت على تنبيه السلطات، وعلى رأسها رئيس الحكومة، حول العواقب الوخيمة لهذه الوضعية، ملتمسة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي الأسوأ. مؤكدة أنها لم تتوصل بأي رد رسمي من طرف السلطات، كما أنها لم تلاحظ في الميدان أي إجراء ملموس من طرف السلطات العمومية من شأنه أن يضمن انسياب النقل ورفع الضرر الناتج عن توقيف الشاحنات.
ولفتت الفيدرالية إلى أن الإضراب لا زال مستمرا مع “إيقاف همجي لحركة النقل”، وهم بذلك” يلحقون خسائر فادحة ولا تعوض بمربي الدواجن”. مستنكرة ما وصفته بتجاهل السلطات وعدم تجاوبها وتفاعلها مع هذه الوضعية.
ودعت الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب جميع مربي الدواجن بأن “يقوموا بضبط نفوق الدواجن وإثبات الخسائر التي تكبدوها على مستوى ضيعاتهم، مع الاستعانة في ذلك بالبياطرة المؤطرين والأعوان القضائيين لحصر الخسائر الإجمالية للقطاع”.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alboughaznews.com/news7114.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :