page.php?8

بسبب موجة الحر..مھنیو قطاع الدواجن یوضحون حقیقة نفوق 20 %من الدجاج

أفادت الفیدرالیة البیمھنیة لقطاع الدواجن أن نسبة 20 في المائة من الوفیات في ضیعات الدواجن خلال موسم ”الشركي“، التي تناقلتھا یعض الصحف الیومیة، ”خاطئة“ و“لا ترتكز على أساس صحیح“، محذرة من أن ھذا الرقم یمكن أن ”یخلق ارباكا في السوق مع فتح الباب على مصراعیھ أمام المحتكرین والمضاربین”.
وذكر بلاغ للفیدرالیة البیمھنیة لقطاع الدواجن، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منھ، الإثنین، أن الفیدرالیة تلقت ”باندھاش كبیر“ تصریحا ”اعتباطیا“ تناقلتھ بعض الصحف الیومیة الصادرة بتاریخ 5 من الشھر الجاري، مفاده أن موجة الحر (الشركي) تسببت في نفوق حوالي 20 في المائة من الدجاج، مشیرا إلى أنھ في غیاب بحث میداني صارم ورسمي تشرف علیھ المصالح البیطریة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحیة للمنتجات الغذائیة، تجزم الفیدرالیة أن الرقم المصرح بھ ”لا یطابق الواقع بأي وجھ من الوجوه”.
وأضاف البلاغ أنھ لو كان نفوق الدواجن بنسبة 20 في المائة رقما صحیحا فإنھ یكون قد ساھم في ارتفاع أسعار الدجاج لتصل إلى مستویات عالیة جدا، مبرزا أن السوق بقي، مع ظھور موجة الحر (الشركي)، في مستویاتھ العادیة جدا، بحیث یتم تزویده یومیا بوتیرة عادیة ومنتظمة، كما أن الأسعار استقرت بشكل اعتیادي في ما بین 11 و 13 درھم لكلغ الدجاج الحي انطلاقا من الضیعة.
وأبرز البلاغ أنھ ”من الواضح أنھ أثناء موجة الحر (الشركي) قد ترتفع نسبة الوفیات في ضیعات الدواجن لتصل إلى 5 في المائة أو 6 في المائة أو أكثر”، مشیرا إلى أنھ من الطبیعي جدا أن یكون لذلك ”أثر سلبي على مردودیة الدواجن“ بسبب ”تعثر وتیرة النمو”.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alboughaznews.com/news6769.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :