page.php?8

الوجه الآخر لـ "ديربي" الشمال .. شغب وإصابات واجتياح والأمن يُحبط "سيناريو أسود"

أحبطت عناصر الأمن "سيناريو أسود" كاد أن يحول ملعب طنجة الكبير، إلى مسرح لأعمال عنف خطيرة، حين تدخلت لمنع مواجهة مباشرة بين بعض جماهير فريقي اتحاد طنجة والمغرب التطواني، عقب نهاية مباراة الفريقين ، والتي توج على إثرها "فارس البوغاز" بطلا للمغرب.
ومباشرة بعد صافرة نهاية المباراة، اجتاحت جماهير اتحاد طنجة والمغرب التطواني أرضية الملعب، الأولى احتفالا بلقب تاريخي للبطولة الاحترافية، والثانية لتحية بعض لاعبي "الماط" الذين توجهوا نحو المدرجات التي كانوا يجلسون بها، إلا أن بعض العناصر المحسوبة على كلا الفريقين، اختارت أسلوب الشغب وتكسير الكراسي، فيما توجهت بعض عناصر الفريق الطنجي صوب جهة جمهور الفريق الضيف الذين نزلوا إلى أرضية الملعب، وكادت أن تحصل مواجهة عنيفة بينهما، لولا تدخل عناصر الأمن .
ولوحظ في تلك الأثناء تسجيل إصابات بين صفوف الجمهور وكذا بعض عناصر القوات المساعدة، وعاين شهود عيان لحظات حمل وإسعاف المصابين ، وسط رمي مكثف للكراسي والقنينات ومقذوفات أخرى من جهة جمهور الفريق التطواني، وهو نفس الأمر الذي سجل في جانب من مدرجات جماهير الفريق الضيف.
وغمرت فرحة عارمة شوارع وساحات مدينة طنجة، وانطلقت مواكب جماهير وسيارات في أجواء بهجة بمناسبة تتويج فريق اتحاد طنجة بطلا للمغرب للمرة الأولى في تاريخه.
وأطلق العنان لمنبهات السيارات والدراجات، ورددت الجماهير شعارات تشيد بإنجاز النادي الأزرق، وظلت أجواء الفرح والاحتفال في الشوارع إلى ساعة متأخرة بعد نهاية المباراة التي جمعت الفريق الطنجي وضيفه التطواني.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alboughaznews.com/news6356.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :