page.php?8

طنجة : 13 ألف فرصة عمل في مشروع لصناعة إطارات العجلات تخصصه شركة كورية

وضع المصنع الكوري الجنوبي ”ھاندس“، أمس الثلاثاء بمنطقة صناعة معدات السیارات بطنجة (اوتوموتیف سیتي)، حجر الأساس لبناء مصنع متخصص في إنتاج عجلات السیارات من الألومنیوم باستثمار یصل إلى 33,4 ملیار درھم.
وفي كلمة خلال حفل وضع حجر الأساس، أكد وزیر الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي حفیظ العلمي، أن ھذه الوحدة الصناعیة الجدیدة لمجموعة ”ھاندس كوربورایشن“، التي تعتبر واحدة من بین أكبر خمسة مصنعین عالمیین لعجلات الألومنیوم، سیمتد على مساحة 23 ھكتارا، وسیسمح بإحداث 1300 منصب عمل بشكل مباشر.
وأبرز السید العلمي أن ھذا المشروع الھام سیرتقي بمستوى اندماج سلسلة قیمة قطاع السیارات، مشیرا إلى أن الأمر یتعلق بثمرة وضع منظومة متكاملة لصناعة السیارات ضمن مخطط التسریع الصناعي، تماشیا مع التعلیمات الملكیة السامیة.
وفي معرض حدیثھ عن النتائج التي حققھا قطاع السیارات، سجل الوزیر أن المغرب طور ”قطاعا قویا ومرنا مع احتلال موقع قوي على المستوى الدولي“ بفضل المصنعین الكبیرین ل ”رونو“ و ”بي إس أ“، منوھا بأن المغرب یتوفر على قدرة تصنیع 650 ألف عربة سنویا، جزء كبیر منھا موجھ إلى التصدیر، بالإضافة إلى إنتاج 200 ألف محرك في مصنع ”بي إس أ“. فضلا عن ذلك، سجل مولاي حفیظ العلمي أن صادرات قطاع السیارات بلغت الیوم 70 ملیار درھم بمعدل اندماج محلي یناھز 50 في المائة، والذي سیواصل الارتفاع خلال السنوات القادمة، معلنا عن أن المغرب یطمح لأن یحقق صادرات بقیمة تصل إلى 100 ملیار درھم في أفق عام 2019. وقال إننا ”متقدمون على كافة مؤشرات تطور القطاع“، مبرزا في ھذا السیاق ضرورة وضع خارطة طریق جدیدة بأھداف أكثر طموحا.
من جھتھ، اعتبر رئیس مجلس الرقابة بالوكالة الخاصة طنجة المتوسط، فؤاد البریني، أن الأمر یتعلق بثالث أكبر مصنع بعد مشروعي ”رونو“ و“بي إس أ“ من حیث حجم الاستثمار، والأكبر من نوعھ الذي یستقر بالمنطقة، لافتا إلى أن ”الصناعة أصبحت قطاعا حقیقیا في المغرب، وھو ما تؤكده قیمة الاستثمارات في المجال“.
وذكر بأنھ بفضل الأرضیة المینائیة لطنجة المتوسط ومنطقة ”أوتومتیف سیتي“، سیكون بمقدور ھذا المصنع الجدید إنتاج 8 ملایین وحدة في السنة، موجھة أساسا للتصدیر نحو العالم بأسره، مؤكدا على أن ھذا المشروع ”سینقلنا إلى المرتبة الثالثة عالمیا على مستوى إنتاج عجلات السیارات من الألومنیوم“.
من جھتھ، اعتبر رئیس مجموعة ”ھاندس كوربورایشن“، ھیون شانج، أن ”المصنع الثامن للمجموعة والذي سیقام بطنجة سیقدم أفضل أداء لخلق قیمة صناعیة“، موضحا أن توسع المجموعة، التي تجر تجربة صناعیة وتجاریة على مدى 40 عاما، نحو المغرب یندرج ضمن أھدافھا لكي تصبح الفاعل الأول عالمیا.
وقال إن المغرب ”أفضل مكان في شمال إفریقیا لتطویر الأنشطة الدولیة لمجموعة ھاندس كوربورایشن“، منوھا بأن المملكة تشكل ”نقطة التقاء إفریقیا بأوروبا وتتوفر على أفضل بنیات تحتیة بالمنطقة، ولكن أیضا تعتبر سوقا منتعشة ومتنامیة للسیارات“. وأضاف أن الموقع الجغرافي للمغرب ومؤھلاتھ الاقتصادیة یتیحان لمجموعة ھاندس كوربورایشن التموقع سواء على مستوى السوق المحلیة أو الأسواق الأوروبیة والشمال أمریكیة.
وتبلغ القدرة الإنتاجیة الإجمالیة لمختلف مصانع مجموعة ”ھاندس كوربورایشن“ أزید من 5,13 ملیون وحدة سنویا، كما تتوفر على مركز للبحث والتطویر بكوریا الجنوبیة والصین، وتتعامل مع عدد من كبار المصنعین العالمیین للسیارات من قبیل ”رونو“ و“ھیونداي“ و“فورد“ و“فولكسفاجن“.وحققت المجموعة في عام 2016 رقم معاملات یصل إلى 542 ملیون أورو، كما تشغل أزید من 2360 شخصا.
وتم خلال ھذا الحفل، الذي تمیز بحضور عامل إقلیم الفحص – أنجرة عبد الخالق المرزوقي وسفیر كوریا الجنوبیة بالرباط دونغسیل بارك، التوقیع على اتفاقیة للھندسة والتموین والبناء بین رئیس مجموعة ”ھاندس كوربورایشن“ ورئیس الشركة العامة للأشغال بالمغرب، أحمد القباج، لتفویض ھذه الأخیرة بناء وتسلیم ھذه المنشأة، المقسمة على شطرین، في أجل یمتد على سنتین.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alboughaznews.com/news6237.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :